7
شخصيات دينية واجتماعية في القطيف ل الرياض العملية الاستباقية إنجاز نفخر به جنب المنطقة الكثير من الشر


أكدت شخصيات دينية واجتماعية في محافظة القطيف على أهمية الإنجاز الأمني الذي أحبط عملية إجرامية وشيكة من خلال التدخل في الوقت والمكان المناسب ما أدى هلاك ستة إرهابيين وإلقاء القبض على أحدهم بعد إصابته داعين عبر الرياض أي مطلوب أمني إلى تسليم نفسه إلى أجهزة الدولة المعنية مؤكدين أن المملكة بها قضاء عادل وأن تطبيق العدل هو صفة القيادة الرشيدة ودعوا الله تعالى بأن يشفي رجال الأمن المصابين في العملية الأمنية المنفذة بعد تتبع أنشطة العناصر الإرهابية والاستدلال عليهم في منزل واقع ببلدة الجش وأعلن أبناء المجتمع في بلدة الجش التي شهدت الحدث عن تأييدهم المطلق للعملية الأمنية مقدمين شكرهم للقوات الأمنية التي حمتهم ولم يتعرض أحد منهم إلى الأذى بسبب خطط الأمن أثناء مقاومة الإرهابيين لرجال الأمن وقال الشيخ منصور السلمان إن جميع دول العالم مهما كانت لا تجيز لأي مواطن من مواطنيها مخالفة النظام وتضع العقوبات الرادعة في مقابلها على اختلافها وحملة السلاح الذين يروعون المواطنين المنين لا يمكن لرجال الأمن السكوت عنهم والبحث عن أماكنهم التي يختفون فيها حفاظًا على النظام ورعاية للأبرياء الذين سيكونون عرضة لأمثالهم فتزهق الأرواح البريئة وتابع كل ما يقوم به رجال الأمن تعود ثمرته لراحة المواطنين والعيش بطمأنينة ولهذا أمام الحزم ينبغي لهؤلاء الذين هم على القائمة أن يتفادوا الوقوع فيما وقع فيه الخرون ليعودوا إلى حاضرة الوطن كمواطنين يستفيد منهم وطنهم كما على الباء والأمهات أن يراعوا أبناءهم ويوجهوهم التوجيه السليم بعيدًا عن إزهاق أرواحهم حفظ الله وطننا الغالي وشدد محمد الدعلوج عضو مجلس المنطقة الشرقية على أهمية نجاح الحدث الأمني وقال إن مصادرة كمية السلاح التي أعلن عنها إنما يدل على أن تلك العناصر لديها مخزون تسليحي لترويع المنين بتنفيذ عمليات إرهابية وندعو إي مسلح أن يسلم نفسه للجهات المعنية وأن يتم الاستفادة من أخطاء الخرين ممن سبقوهم في هذا الدرب الذي يحملهم وزر الإرهاب ضد الدولة والمجتمع مشيراً إلى أن الجميع يريد أن يعيش حالة السلم بدلاً من حالة الاحتراب وتمنى محمد المسكين أحد شخصيات محافظة القطيف من المطلوبين وأهاليهم بأن يبادروا في تسليم أنفسهم للجهات المختصة بدلاً من رفع السلاح وعندما يسلم نفسه طواعية سيحسب له ذلك مضيفا إن قضاء المملكة عادل لذلك نحن ندعو بقوة المطلوبين لتسليم أنفسهم وشدد فاضل النمر رئيس نادي السلام بالعوامية على أن ما حصل في بلدة الجش إنجاز أمني كبير واصفاً إياه بال مهم جداً مضيفاً إنه يأتي في توقيت استباقي يسجل بكل فخر واعتزاز لرئاسة أمن الدولة وإلى رجال الأمن البواسل نبارك للقيادة ولكافة الاجهزة الأمنية هذا الإنجاز المهم وتابع يجب أن يدرك كافه أبناء المجتمع في هذا الوطن الكبير بأن الأمن من أهم مقومات حياة الإنسان وضرورة أساسية لكل جهد بشري فهو يمثل قرين الإنسان وشقيق حياته والفيء الذي لا يمكن للبشر العيش إلا في ظله ومن الجدير بالذكر أن وجود الأمن يحقق الهدف من خلافة الإنسان في الأرض فهو يسمح للإنسان بتوظيف ملكاته وإطلاق مهاراته وقدراته وتحقيق الاستخدام الأمثل للموارد المتاحة ومعطيات الحياة لعمارة الأرض كما أن شعور الإنسان بالأمن يسمح له بالاطمئنان على نفسه ومعاشه وأرزاقه وبذلك سيحقق الأمن الراسخ مصالح الأفراد والمجتمعات وأكد أن الأمن يمثل أحد المقومات الأساسية لنجاح عملية التنمية والنمو والارتقاء بمختلف المجالات حيث يعد الإبداع الفكري والذهني والتخطيط المنظم والسليم والمثابرة العلمية من أهم مرتكزات التنمية ولا يتحقق الازدهار لمشروعات التنمية إلا في ظل وجود أمن راسخ يدعم ويتيح وجود هذه المرتكزات مما يمكن الإنسان من الاطمئنان على ذاته وأسرته وثروته واستثماراته داعياً بأن يحفظ الله القيادة والوطن من كل سوء وأن يديم نعمة الأمن والأمان في هذا الوطن المعطاء وشدد سعدون الخالدي أحد الشخصيات الاقتصادية من محافظة القطيف على أن حمل السلاح أمر مرفوض ولا يقبله أحد في أي بقعة من بقاع الوطن الغالي علينا جميعاً داعيا إلى الكف عن إشهار السلاح وحمله بوجه رجال الأمن وقال جميعنا مع قيادتنا الرشيدة في التصدي لكل إرهابي محمد الدعلوجمحمد المسكين سعدون الخالديفاضل النمرمجموعة من المضبوطات كانت بحوزة الإرهابيين

قراءة التفاصيل
أضف تعليق :
قائمة العضوية